أجندة نضالية

النشرة البريدية

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

أنشطة أميرية

Imprimer
الرئيسية | شؤون عسكرية وإستراتيجية | مشاركة مديرية التاريخ العسكري [ المغربي ] بالدورة التاسعة لمعرض الفرس للجديدة 2016

مشاركة مديرية التاريخ العسكري [ المغربي ] بالدورة التاسعة لمعرض الفرس للجديدة 2016

مشاركة مديرية التاريخ العسكري [ المغربي ] بالدورة التاسعة لمعرض الفرس للجديدة 2016

 

حسن مير :مدير ورئيس التحرير مجلة العهد الجديد للمغرب وكاتب- مستقل- في: الفكر الملكي المغربي المعاصر والتاريخ العسكري المغربي المعاصر والدراسات القانونية...
hassan.mir@4gmail.com
بأمر من صاحب الجلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية المغربية تشارك مديرية التاريخ العسكري [ المغربية ] برواق في الدورة التاسعة لمعرض الفرس للجديدة من 11 إلى 16 أكتوبر 2016 ، وهذه المشاركة هي من أجل التعريف بالتاريخ العسكري المغربي لمختلف زوار معرض الفرس للجديدة ، وكذلك التواصل مع الجمهور من خلال تقديم الشروح والإضاحات والأجوبة على تساؤلات وإستسفارات سواء من. طرف الجمهور أو من طرف وسائل الصحافة ، وهذه المشاركة تدخل في إطار العناية المولوية التي يوليها جلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية المغربية لتاريخ بصفة عامة والتاريخ العسكري المغربي بصفة خاصة وفي هذا الصدد يقول صاحب الجلالة الملك محمد السادس: " إنه لمن دواعي سعادتنا ، أن نخاطبكم في افتتاح أشغال الندوة الدولية للتاريخ العسكري ، مرحبين بكافة المشاركين مدنيين وعسكريين ، من منطلق اعتزازنا قائدا أعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية بهذه المؤسسة ، ومن مبدأ ما نوليه من تقدير خاص للجنة الدولية للتاريخ العسكري بجميع مكوناتها من اللجان الوطنية الأخرى ، وذلك لما تتقاسمه ولجنتنا العسكرية المغربية ، من أمانة التعريف بالتراث العسكري مكتوبا ومنقولا ، وحفظه وتنشيط البحث العلمي في هذا الميدان ، وإقامة جسور التعاون المعرفي ، وتعزيز التبادل والتواصل بين الدول. >> . ويقول جلالته في مناسبة أخرى:<< إن أهمية هذه الدورات العلمية لا تكمن فقط في جدواها الأكاديمي الصرف ، على أهميته ، وإنما ترجع وبالأساس إلى ضرورة إطلاع الأجيال الحالية والقادمة على تاريخ المغرب ، والوقوف على كون ما حققته بلادنا من وحدة واستقرار ، وتطور وارتقاء ، إنما كان حصيلة سلسلة متواصلة من الجهود المخلصة ، والتضحيات الجسيمة لرفع التحديات ، والتي انخرط فيها، بكل تفان وأمانة ، أسلافنا الأماجد ، وكذا القوى الحية من شعبنا... ولا يخفى عليكم... ما يتعين انتهاجه في أبحاتكم من توثيق علمي، بمختلف الوسائط والوسائل المستخدمة في الكتابة التاريخية ، وكذا توسيع دائرة الفائدة من أعمالكم ، من حيث الزمان والمكان... وذلك مبعث ارتياحنا ، إيمانا منا بأن أي عمل وطني ينبغي أن يحاط بكل شروط النجاح ، وأن يتوخى إشراك كافة المواطنين والفعاليات المؤهلة في أوراشه ، في إطار الاندماج في المسيرة التنموية التي نقودها . إنه خيار لا محيد عنه في كل الأعمال الوطنية ، ميدانية كانت ، أو علمية وإعلامية... فالعناية التي يبنغي أن يكتسيها منهج التدوين والتوثيق للأحداث ، لا ينبغي أن تحجب ضرورة الإعداد الجيد للمحاضرات والعروض وسير المناقشات. كما أن التواصل مع حقائق التاريخ ، لا ينبغي أن يكون محدودا ، ولا خاصا بفئة دون أخرى. ومن هنا ، فإن التدوين والكتابة والتوثيق والنشر والإعلام ، كلها وسائل ضرورية ومتكاملة لضمان التواصل مع التاريخ في المكان والزمان بغبر حدود ... >> . وجاء في كلمة أخرى لجلالة الملك محمد السادس:<< كما ننتظر من هذا المشروع أن يساهم في تعميم المعرفة التاريخية بالمنطقة ، خاصة لدى الفئات الشابة والأجيال الصاعدة وجعلهم يمتلكون تاريخهم العريق ، وتراثهم الثقافي الغني ، بكل فخر واعتزاز... >> ويقول جلالته في كلمة أخرى :<< وإن تخليد هذه الذكرى الخالدة ليعد بالنسبة لجلاتنا ، بصفتنا قائدكم الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية ، مناسبة سانحة لنقف وقفة تأملية ، تضع مؤسستكم في سياقها التاريخي ، وإرثها الحضاري العريق الذي يعود إلى أربعة عشر قرنا ، والذي انطلقتم منه وتشبعتم بقيمه، وهي فرصة أيضا للتذكير بأبعادها الوطنية المرتبطة بذكرى الاستقلال التي نضعها ضمن منظومتنا الإجتماعية ، في صلب التأمل والتفكير.>>. ومن خلال هذه الدرر الغالية والجواهر الثمينة ، والأفكار النرية ، والكلمات الموزونة ، والجمل النافعة من الفكر الملكي السامي لصاحب الجلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس يتضح لكل دي بصيرة ، وعقل منفتح واعي ، الأهمية التي يوليها جلالة الملك للتاريخ المغربي المدني والعسكري ، وعناية جلالته لتعريف الجمهور بهذا التاريخ ، وكذلك إشراك المجتمع المدني ، ووسائل الصحافة لنشره والتعريف به بكل الوسائل الممكنة، إنها نظرة وطنية واقعية موضوعية لجلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية المغربية لجعل التاريخ المغربي المدني والعسكري ملكية وطنية لكل المغاربة ، وهو من الحقوق الوطنية لمعرفة التاريخ المغربي المدني والعسكري.
ومما سبق ذكره أعلاه تشارك مديرية التاريخ العسكري [ المغربية ] برواق تحت عنوان: << فرسان السعديين >> وهي مناسبة للإطلاع الجمهور المغربي وضيوف المملكة المغربية على فترة تاريخية مليئة بالعبر ألا وهي فترة تاريخية للسعديين ، وكذلك معركة وادي المخازن التاريخية التي إنتصر فيها فرسان السعديين على الجيش البرتغالي إنتصارا كيبرا كان له إنعكاسات إيجابية على المغرب، بالقابل كانت له إنعكاسات سلبية على الدولة البرتغالية وسائر ملوك أوروبا وشعوبها... وجاء هذا الرواق لمديرية التاريخ العسكري ليوضح بكل الوسائل والطرق العلمية ظروف ومكان هذه المعركة التاريخية ،، وذلك بإستعمال مجسمات لفرسان السعديين ، وأخرى للبرتغاليين ، وكذلك عرض بعض الأسلحة المستعملة في هذه المعركة ، وكذلك بعض المخطوطات التي لها علاقة وثيقة بهذه المعركة ، بالإضافة إلى مجسم لخارطة المعركة وادي المخازن التاريخية تم إستغلال فيها المجسمات للقرسان وطرق والمباني والحصون بشكل رائع وممتاز جدا يثير دهشة الزوار للرواق وإعجابهم بهذا التصميم لمعركة وادي المخازن ، وكذلك الشروح التي يتلقاها الزوار من بعض الأعضاء في مديرية التاريخ العسكري ، زائد كتاب يشمل على معلومات ذات الأهمية والفائدة الكبيرة سواء بالنسبة لدولة السعديين أو فرسان السعديين وكذلك البرتغاليين بالإضافة إلى مجموعة من الصور والوحات التوضيحية ...
وفي مايلي ننشر ماجاء في تقديم: << تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية ، تشارك القوات المسلحة الملكية في الدورة التاسعة لمعرض الفرس بالجديدة بمعرض تاريخي حول موضوع " فرسان السعديين "، الذي تنظمه مديرية التاريخ العسكري.
يهدف هذا المعرض إلى تسليط الضوء على صفحة مشرقة من تاريخ المغرب إبان حكم السعديين ، الذين أبلوا البلاء الحسن في سبيل تحرير الثغور المحتلة والدفاع عن وحدة البلاد وصيانة وكرامتها وعزتها. كما عملوا على استعادة مكانة المغرب كقوة إقليمية بحوض البحر الأبيض المتوسط ، وبذلوا جهودا كبيرة لإحياء طرق التجارة الصحراوية وربط المغرب بجذوره الإفريقية. 
ولتمكين الزائر من الاطلاع على الدور الذي لعبه فرسان السعديين في صنع الأحداث المجيدة ، ثم تقسيم المعرض إلى أربعة محاور تتكامل فيما بينها من ناحية السرد التاريخي والعرض المحتفي ، حيث يتم تقديم فكرة شاملة عن ظروف العامة التي رافقت قيام الدولة السعدية بالمغرب ، قبل التطرق إلى تأسيس الجيش السعدي وتنظيمه وتحديثه ، ودوره في تحرير الثغور ، إضافة إلى إنتصاره في معركة وادي المخازن.
كما يبرز المعرض أهم مميزات العصر الذهبي للدولة السعدية على عهد السلطان أحمد المنصور ، وخاصة توطيده لأواصر الروابط المغربية الإفريقية التاريخية التي امتدت عبر الزمن إلى يومنا هذا ، كما جاء ذلك في الخطاب السامي الذي ألقاه جلالة الملك محمد السادس حفظه الله بمناسبة الذكرى 63 لثورة الملك والشعب ، حيث قال جلالته:" فإفريقا بالنسبة للمغرب ، أكثر من مجرد انتماء جغرافي ، وارتباط تاريخي. فهي مشاعر صادقة من المحبة والتقدير ، وروابط إنسانية وروحية عميقة ، وعلاقات تعاون مثمر ، وتضامن ملموس ، إنها الامتداد الطبيغي والعميق والاستراتيجي للمغرب " .
وتعتبر معركة وادي المخازن التي جرت أطوارها يوم 4 غشت 1578 قرب القصر الكبير أبرز حدث طبع تاريخ المغرب والبحر الأبيض المتوسط خلال الربع الأخير من القرن السادس عشر ، حيث تمخضت عن انتصار مغربي كبير بكل المقاييس على القوى الأجنبية المتحالفة بقيادة البرتغال ، مما جعل المغرب يدخل عهدا جديدا تميز بالاستقرار السياسي والازدهار الاقتصادي والإشعاع الفكري ، خاصة في عهد السلطان أحمد المنصور الذهبي.
ونظرا للخصوصيات العسكرية والأهمية التاريخية والنتائج الإستراتيجية التي ميزة هذه الملحمة الخالدة التي شبهها جلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله ، بملحمة المسيرة الخضراء ، فقد أفرد المعرض فضاء خاصا بها ، يتصدره مجسم فريد من نوعه ينجز ويعرض لأول مرة من طرف مديرية التاريخ العسكري ، روعيت في تصميمه وإخراجه أحدث التقنيات الخاصة بإنجاز المجسمات ، فضلا عن تدقيق المعلومات المتوفرة اعتمادا على المصادر التاريخية.
ويضم أزيد من 3000 قطعة تجسد الوضع القتالي قبيل بدء المعركة ، حيث تظهر بوضوح الخطة الهلالية التي وضعها السلطان عبد الملك السعدي والتي مكنته من مباغتة وتطويق للجيش البرتغالي بفضل فرق الفرسان التي تمركزت على الجناحين ، والي كان لها دور كبير في حسم المعركة لصالح الجيش المغربي.
وفي إطار إبراز الموروث التاريخي الوطني والتعريف به لدى الأجيال الصاعدة ، تم إعداد فضاء خاص بالطفل ضمن هذا الرواق ، يقدم أنشطة بيداغوجية وتثقيفية تختزل المعلومات الأساسية الوادرة في مختلف محاور المعرض.>>
<<
عبد الملك السعدي كما وصفه جلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله " قررنا أن نطلق على فوجكم اسما عزيزا علينا، اسما يمثل المفاخر ، ترك في التاريخ حروفه مكتوبة بماء الذهب ، اسما سارت بذكره الركبان وأصبح للجميع أحسن مثال ، ألا وهو السلطان عبد الملك السعدي ، ذلك الملك الذي أسدى لهذا البلد ما أسدى ، والذي كان مسلحا بثقافة واسعة ورؤية بعيدة وكان كذلك معززا بمعرفته للمناخ الجهوي الذي يحوم بالمغرب ، سواء في شمال البحر الأبيض المتوسط أو في غربه أو في شرقه.." >> (1)
وفي مايلي فهرس الكتاب:
تقديم المعرض
المحور الأول قيام الدولة السعدية
قيام الدولة السعدية
المغرب والعالم المتوسطي غداة الدولة السعدية
الثغور المغربية ما بين الاحتلال الإيبيري والتحرير السعدي
حصن سانتا كروز: من دور تجاري إلى مركز عسكري
الدور العسكري لمدينة تارودانت
المحور الثاني الجيش السعدي من التأسيس إلى التحديث
الطب على العهد السعدي
المحور الثالث ملحمة معركة وادي المخازن
السلطان مولاي عبد الملك السعدي
الملك البرتغالي دون سيبستيان
أطوار معركة وادي المخازن
التكتيك العسكري للجيش السعدي. الخطة الهيلالية والالتفاف والتطويق
الأخطاء التكتيكية للجيش البرتغالي
معركة وادي المخازن في الأدبيات التاريخية
المحور الرابع العصر الذهبي للدولة السعدية
السلطان مولاي أحمد المنصور الذهبي
العمارة السعدية بين الأصالة والتجديد
قصر البديع: معلمة تاريخية
قبور السعديين: أوج الزخرفة المعمارية المغربية الأندلسية
عمارة المنشآت الصناعية: مصانع السكر
العمارة العسكرية: نشأة التحصينات البستونية
المغرب وتوطيد أواصره الإفريقية
إن هذا الكتاب<< فرسان السعديين>> يعد ثيقة تاريخية جد مفيدة في التاريخ العسكري المغربي ، سهر على إنجازه مجموعة من الأعضاء المدنيين والعسكريين بمديرية التاريخ العسكري تحت إشراف مدير هذه المديرية ، الذين يعملون طبقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك أمير المؤمنين محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية المغربية.
مجلة العهد الجديد للمغرب - الدار البيضاء المملكة المغربية في 18 أكتوبر 2016.
------------------------------------------------------
تت
1-
الفقرة من نفس الكتاب<< فرسان السعديين>> الصفحة 52

 



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.