أجندة نضالية

النشرة البريدية

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

أنشطة أميرية

Imprimer
الرئيسية | شؤون إسلامية | إستقالة الزاكي للمرة الثانية

إستقالة الزاكي للمرة الثانية

إستقالة الزاكي للمرة الثانية

وكان بادو الزاكي أقدم على وضع استقالته الكتابية على مكتب الرئيس، أواخر شهر نونبر الماضي، خشية تضرر الوداد من تصرفات بعض المسؤولين الجامعيين، خصوصا بعد تعرضه لقرارات تأديبية من قبل المجموعة الوطنية على خلفية اقتحامه ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله، احتجاجا على حكم المباراة، عبد الله العشيري، ضد فريق الجيش الملكي.

وأفاد مصدرنا أن أكرم طالب بادو الزاكي بالعدول عن القرار، مضيفا أن الطرفين حددا موعدا خلال اليومين الأولين من الأسبوع الجاري لعقد جلسة ومناقشة القرار، الذي اعتبر من قبل المتتبعين للشأن الودادي، متوقعا، بالنظر إلى الانتقادات الكثيرة التي وجهت للزاكي، والتي كانت، حسب المراقبين، ستبلغ ذروتها، في حال لو خرج الفريق من مسابقة دوري أبطال العرب، أول أمس الأحد.

وكان المدرب بادو الزاكي أول المغادرين لمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء، مباشرة بعد نهاية مباراة فريقه ضد اتحاد حلب السوري، ضمن إياب ثمن نهائي دوري أبطال العرب، الذي انتهى بفوز الوداد بهدفين دون رد، كانا من توقيع البديلين حكيم أجراوي (الدقيقة 85)، وهشام جويعة (الدقيقة 90)، وبدا الزاكي في حالة من الغضب والتشنج نتيجة ما واجهه به جمهور الفريق في بعض لحظات المباراة من قذف وشتم، وطالبه في بعض الأحيان بالرحيل.

ورفض بادو الزاكي، الذي كان مصحوبا برجال الأمن، أثناء مغادرته لمركب محمد الخامس، الإدلاء بتصريح لـ"المغربية"، واتجه مسرعا نحو سيارته وغادر الملعب وسط تساؤلات عدة من قبل بعض الجماهير، خصوصا عندما علم أن بادو الزاكي لم يبلغ اللاعبين بموعد استئناف التداريب.

وفي السياق ذاته، قالت مصادرنا إن إقدام بعض أعضاء المكتب المسير للوداد على ربط الاتصالات مع بعض المدربين الأجانب، خلال الأسبوع الماضي، وفي مقدمتهم المدرب السابق للفريق، السويسري ميشيل دوكاستل، كان السبب الرئيسي في قرار بادو الزاكي.

يشار إلى أن المدرب بادو الزاكي، المولود عام 1959 في مدينة سيدي قاسم (150 كلم غرب مدينة الرباط) يربطه عقدا مدة سنة قابلة للتجديد مع المكتب المسير للوداد، وهو عقد يلزم المدرب بتسديد مبلغ مليون درهم في حال الاستقالة، والمكتب المسير بتقديم المبلغ ذاته في حالة الإقالة.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.